مرحباً بكم في متحف سلاح الجو السويدي!

متحف سلاح الجو السويدي هو متحف يستعرض التاريخ الحديث من الناحيتين التقنية والثقافية، إذ يتتبع تطور الطيران العسكري السويدي. ويضم المتحف تشكيلة فريدة من الطائرات بدءاً من النماذج الرائدة في أوائل القرن العشرين وحتى الطراز المعاصر JAS 39 Gripen.

وإلى جانب المعارض الموضحة أدناه، فإن لدينا معرضان إلى ثلاثة معارض مؤقتة كل عام. كما نتولى تنظيم أنشطة فعالة وحية من خلال البرامج التي تنعقد على مدار العام، فضلاً عن الجولات بصحبة مُرشد والتي ننظمها بعدة لغات مختلفة.

يقدم المطعم Restaurang Calle C القهوة ووجبات الغداء المُعدّة من المكونات التي تأتينا من مصادر محلية. وخلال فصل الصيف، فإننا نقدم مساحة جلوس مفتوحة في الخلاء إلى جانب ملعب Leklanda، والتي نخصصها لزوارنا الصغار الذين يحتاجون إلى الاستمتاع ببعض النشاط والانطلاق.

يضم متجر المتحف هدايا مبتكرة، ومنتجات من إبداعات كبار المصممين، وألعاب، ومؤلفات عن الطيران، ونماذج للطائرات. إذا كنت تود القراءة وترغب في التعرف على المزيد، فيمكنك زيارة مركز المعرفة لدينا والذي يضم أرشيفات ومكتبة خاصة تتناول تاريخ الطيران.

مواعيد العمل

سبتمبر - مايو
الثلاثاء - الأحد 11.00-17.00
الأربعاء 11.00-20.00
مغلق أيام الاثنين

يونيو – أغسطس:
الثلاثاء - الأحد 11.00-17.00
الأربعاء 11.00-20.00

الأسعار

الدخول مجاني

الحجز عبر الهاتف

يمكن الحجز عبر الهاتف لزيارات المجموعات كبيرة العدد
الاثنين – الجمعة 09.30-11.00
هاتف: +46 (0)13-495 97 14

إرشادات الوصول

يقع متحف سلاح الجو السويدي (Swedish Air Force Museum) في Carl Cederströms Gata 2 في مدينة "مالسليت"، على بعد 7 كلم تقريباً إلى الغرب من مركز Linköping. اسلك مخرج رقم 111 من طريق E4.

الحافلة رقم 13 من مركز السفر Linköping Resecentrum.

لدينا ساحة انتظار ضخمة ومجانية للسيارات.

عمليات سرية – طائرة DC-3 التي توارت عن الأنظار

لعل واحدة من بين أهم المقتنيات التي تضمها تشكيلات متحف سلاح الجو السويدي هي طائرة DC-3 السويدية التي أسقطتها مقاتلة سوفيتية فوق بحر البلطيق في عام 1952. وبعد مرور أكثر من خمسين عاماً من التخمينات، تم العثور على حطام الطائرة في قاع البحر، فتم إنقاذه ووصل إلى مثواه الأخير في المتحف. إن المعرض الذي يحمل عنوان "عمليات سرية – طائرة DC-3 التي توارت عن الأنظار" يقدم لكم قصة مشوّقة ومفعمة بالغموض.

ترقب الأسوأ – السويد خلال الحرب الباردة

لدينا معرض دائم يحمل اسم "ترقب الأسوأ – السويد خلال الحرب الباردة"، والذي يحكي قصة استعداد السويد للحرب التي لم تندلع مطلقاً، لكن العالم ترقبها وتهيأ لاشتعالها لأكثر من أربعة عقود. يتناول هذا المعرض برامج القنابل الذرية، والخوف من الروس، وعمليات تصيُّد الغواصات، كما يتناول أيضاً الأمن والرفاهة. ويمكن لعشاق الماضي أن يزوروا تكوينات المنازل المعدّة بديكورات أصلية تعود إلى حُقب الخمسينيات والستينيات والسبعينيات والثمانينيات

الطيران العسكري السويدي – بدءاً من الرواد وحتى حالة الاستعداد

لدينا معرض يتناول تاريخ الطيران العسكري السويدي خلال النصف الأول من القرن العشرين، ويضم هذا المتحف أقدم الطائرات التي يقتنيها متحف سلاح الجو السويدي، مثل Ö 1 Tummelisa وM 1 Nieuport IV-G. يقدم المعرض خلفية تتناول كل فترة زمنية بحيث توضح الموقف العام في السويد وفي العالم، كما يوضح طبيعة التهديد وكيفية تعاطي السياسة الدفاعية وصناعة الدفاع السويدية مع ذلك التهديد.

مختبر الطيران – مركز علوم الطيران

يمثل متحف سلاح الجو السويدي مكاناً تجتمع فيه التكنولوجيا واللعب بكل تلقائية؛ حيث يضم مختبر الطيران – والذي هو مركز العلوم التابع للمتحف – أجهزة لمحاكاة الطيران ومحطات للتجريب تتناول فكرة الطيران. ويوضح لكم هذا الجزء ما يجري في برج المراقبة الجوية وما معنى الطيران في قلب العاصفة؟ استكشفوا وجرّبوا وامرحوا! هناك الكثير مما يمكن القيام به واستكشافه لجميع أفراد الأسرة.

مرحباً!